سياسة عربية

إيقاف رئيس بلدية في تونس على خلفية انتحار بائع متجول

نفت وزارة الداخلية أن يكون خلاف بين البلدية والبائع المتجول سببا في انتحار الأخير - الأناضول
نفت وزارة الداخلية أن يكون خلاف بين البلدية والبائع المتجول سببا في انتحار الأخير - الأناضول

كشف رئيس الكونفدرالية الوطنية للبلديات التونسية، عدنان بوعصيدة، أن السلطات أوقفت رئيس بلدية مرناق، عمر الحرباوي، منتصف ليلة السبت/ الأحد، على خلفية انتحار بائع متجول في المدينة الواقعة جنوبي العاصمة تونس.


ونفى بوعصيدة، في تصريحات للأناضول، أي مسؤولية لرئيس بلدية مرناق عن انتحار البائع المتجوّل، موضحا أن "أي رئيس بلدية يقوم بتنفيذ إجراءات ترتيبية (تنظيم الأسواق) يقع إيقافه، وهذا يشرِّع للفوضى"، على حد قوله.


ودعا إلى "إطلاق سراح الحرباوي، وكشف الحقيقة للناس".


وتابع بأن وزارة الداخلية قالت، في بيان، السبت، إن "الانتحار ناتج عن خلافات عائلية حادة يعيشها الشاب.. ولكن تم إيقاف رئيس بلدية مرناق دون توضيح الأسباب".


واعتبر بوعصيدة أن "ما تمّ هو إشارة لأن يقف رؤساء البلديات عن نشاطهم.. والانتصاب (تحديد أماكن وقوف الباعة الجائلين) الفوضوي مسؤولة عنه الدولة".


وأردف بأن "البلدية اقترحت على التاجر المتجول الانتصاب (الوقوف) في السوق المنظم، واختيار أي مكان، لكنه رفض، وانتصب في الطريق العام".


واستطرد: "والخميس افتكوا له (أخذت الشرطة البلدية منه) آلة الوزن، وقابل رئيس البلدية، الذي قال له نفس الكلام، لكن الشاب رفض وعاد للانتصاب السبت".


والسبت، أعلنت وزارة الداخلية أنه "خلافا لما تم تداوله عبر صفحات التواصل الاجتماعي حول الظروف المحيطة بإقدام المعني (الشاب) على الانتحار وأسبابه، فقد بينت الأبحاث الأولية من خلال السماعات المحررة على الشهود أن المتوفى كان يعيش خلافات عائلية حادة".

 

اقرأ أيضا: حكومة تونس ترفع أسعار الوقود للمرة الرابعة خلال 9 أشهر

وأضافت: "أما بالنسبة لموضوع الانتصاب الفوضوي، فإن حيثياته تعود إلى الخميس 22 سبتمبر (أيلول) 2022، حيث إن الهالك (الشاب) كان يستغل نقطة انتصاب فوضوي خارج السوق البلدي في مرناق".


وتابعت بأنه "في إطار تنفيذ قرار بلدي، بمنع الانتصاب العشوائي على جانبي شارع حسن حسني عبد الوهاب، وقرار عدد 7 الصادر عن رئيس البلدية بتاريخ 21 سبتمبر 2022، القاضي بإزالة نقطة انتصاب فوضوي دون رخصة، والتابعة للمتوفى بالمكان، فإنه تم التنبيه عليه والاكتفاء بحجز آلة الوزن الإلكترونية التي كان يستغلها، مع الإشارة عليه بتسوية وضعيته مع مصالح بلدية المكان".


النقاش (0)