آخر الأخبار

روسيا تسيطر على سيفيرودونيتسك.. وأوكرانيا تقيل 5 سفراء

لندن- عربي21 السبت، 25 يونيو 2022 04:38 م بتوقيت غرينتش

أعلن أولكسندر ستريوك، رئيس بلدية سيفيرودونيتسك الواقعة في منطقة دونباس شرقي أوكرانيا، أن المدينة التي تشهد معارك شرسة بين الجيشين الأوكراني والروسي منذ أسابيع عدة، باتت "محتلة بالكامل" من الجيش الروسي.

وقال رئيس البلدية للتلفزيون الأوكراني السبت: "الروس يحتلون كامل المدينة". 

وكان الجيش الأوكراني أعلن الخميس انسحابه من هذه المدينة التي كان عدد سكانها مئة ألف نسمة قبل الحرب بهدف الدفاع في شكل أفضل عن جارتها ليسيتشانسك.

وقد لجأ العديد من المدنيين إلى مصنع ضخم للآزوت الكيماوي، لكن ستريوك قال إن السبيل الوحيد للخروج من المدينة الآن هو عبر الأراضي التي تسيطر عليها روسيا.

وشهدت سيفيرودونتسك، التي كان يسكنها ما يقرب من 100 ألف شخص، قتالا شديدا في الشوارع بين القوات الروسية والجيش الأوكراني، وقد فر منها معظم سكانها.

وأضاف رئيس البلدية: "عاش هؤلاء نحو ثلاثة أشهر في الملاجئ والطبقات السفلى. إنه أمر صعب عاطفيا ونفسيا"، مؤكدا "أنهم يحتاجون الآن إلى مساعدة طبية ونفسية".

وأفاد ممثل للانفصاليين الموالين لموسكو هو أندري ماروتشكو بعد الظهر أن القوات الروسية "سيطرت في شكل كامل على المنطقة الصناعية لمصنع أزوت" في سيفيرودونيتسك.

من جهته، قال متحدث انفصالي آخر هو إيفان فيليبوننكو إنه تم "إجلاء" نحو 800 مدني كانوا لجأوا إلى هذا المصنع خلال أسابيع المواجهات، من دون أن يحدد الوجهة التي سلكوها.

وتأتي سيطرة الجيش الروسي على سيفيرودونيتسك بعد أسابيع من المعارك في منطقة لوغانسك بشرق أوكرانيا.

وأفاد الانفصاليون أن قوات موسكو باتت تسيطر في شكل شبه تام على هذه المنطقة التي تعتبر سيفيرودونيتسك جزءا منها، لافتين إلى "معارك شوارع" مستمرة في مدينة ليسيتشانسك المجاورة.

 

مناطق مرتفعة

في المقابل، قال رئيس جهاز المخابرات العسكرية الأوكرانية إن أوكرانيا تعيد تجميع قواتها من مدينة سيفيرودونيتسك المدمرة قبل حشدهم في مناطق مرتفعة في مدينة ليسيتشانسك المجاورة لكسب أفضلية تكتيكية على روسيا.

وفي مقابلة في كييف، قال كيريلو بودانوف لرويترز إن القوات الأوكرانية ستواصل الدفاع عن تلك الجبهة من ليسيتشانسك في شرق أوكرانيا حيث لم يعد من الممكن الحفاظ على خط‭‭‭ ‬‬‬المواجهة عند سيفيرودونيتسك.

 

إقالة سفراء

وعلى الصعيد الدبلوماسي، أصدر الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي، مرسوما يقضي بإقالة سفراء أوكرانيا عن العمل في كل من جورجيا وإيران والبرتغال ولبنان وسلوفاكيا.

ونشر المرسوم على الموقع الإلكتروني لمكتب زيلينسكي. وجاء فيه: "بموجب مرسوم رئاسي، تمت إقالة سيرغي بورديلاك في إيران، إيغور دولغوف في جورجيا، يوري موشكا في سلوفاكيا، إينا أوغنيفيتس في البرتغال، وإيغور أوستاش في لبنان. لم يتم توضيح أسباب الإقالة. ولا توجد قرارات بشأن تعيين سفراء جدد على الموقع حتى الآن".

 

اقرأ أيضا: موقع أمريكي: أسلحة سوفييتية تتسبب بمعاناة سلاح الجو الروسي

وفي وقت سابق، وجه زيلينسكي، رسالة لمواطني بلاده، أكد فيها أن تحرير الأرض وتحقيق النصر على المعتدي الروسي، هو هدف وطني يجب على جميع المواطنين العمل عليه يوميا حتى تحقيقه.

ونشر زيلينسكي، صورا عبر حسابه على انستغرام لحياة المواطنين الأوكرانيين خلال الحرب، صحبها بتعليق: "تحرير أرضنا وتحقيق النصر هو هدفنا الوطني، يجب أن نعمل على ذلك كل يوم، ليس فقط الدولة ولكن كل مواطن على أي مستوى ممكن".


أخبار ذات صلة

أضف تعليقاً

اقرأ ايضا